رجوع

مناقشة طالب الماجستير ( محمد عبد عون  ) في هندسة ادارة المشاريع

 

تمت مناقشة طالب الماجستير محمد عبد عون يوم الأثنين 15 / أيلول / 2014 وعلى قاعة الدراسات العليا ( قاعة أ.د. المرحوم نعمة حمد عمارة )  وفي تمام الساعة التاسعة صباحآ , وكانت اللجنة الممتحنة للطالب مكونة من السادة :

1-    أ.م.د. ابراهيم عبد محمد / الجامعة التكنولوجية ادارة المشاريع  / رئيسآ  

2-    أ.م.د. سوسن رشيد محمد / جامعة بغداد ادارة المشاريع   / عضوا

3-    أ.م. د. طارق عبد المجيد خليل / الجامعة التكنولوجية أدارة   المشاريع / عضوا

4-    أ.م.د. رائد سليم / الجامعة التكنولوجية أدارة المشاريع   / عضوا ومشرفا

5-    أ.م.د. حافظ ابراهيم  / جامعة ديالى أدارة المشاريع    / عضوا ومشرفا                    

وكانت الأطروحة في أختصاص هندسة ادارة المشاريع  والموسومة ( بناء نموذج تكاملي لتقييم واختيار العطاء الامثل في المشاريع الانشائية  ) .

( خلاصة الأطروحة ) :

بالنظر لقلة البحوث في مجال البحث فقد وجد الباحث ان عمليات تحليل العطاءات لأختيار العطاء الأمثل تستحق الدراسة والتحليل للوصول الى نظام اداري محسوب يشمل العملية بأكملها .

تمكن الباحث من أستخراج اغلب المعايير التي من الممكن ان تؤثر في عملية اختيار العطاء الأمثل وقد تم أجراء المقابلات الشخصية مع المعنيين بالموضوع من أصحاب الخبرة وكذلك اجراء الاستبيان الميداني لأجل تحديد المعايير الرئيسية والفرعية والأهمية النسبية لكل  معيار والتي من الممكن الاعتماد عليها في عملية تقييم العطاءات واختيار الأمثل منها .

وعلى ضوء ما تم التوصل اليه من نتائج تم الاعتماد على التقنيات المساعدة في أتخاذ القرار المتعدد المعايير ومنها قنية التحليل الهرمي Analytic Hierarchy Process   ( AHP  ) وتقنية افضلية النظام بالتشابه مع الحل المثالي ( TOPSIS    ) ( Technique for Order Preference by Similarity to Ideal Solution     ) في بناء النظام الاداري الذي يمكن اعتماده في مساعدة لجان التحليل باختيار العطاء الأمثل من بين العطاءات المتقدمة لتنفيذ المشاريع الأنشائية , حيث تم الدمج بين التقنيتين بشكل سهل للوصول الى القرار المناسب .

-         ولغرض الاستفادة من مميزات الحاسوب الآلي فقد تم تصميم برنامج حاسوبي يعتمد أسس النظام الأداري  المقترح في بناءه .

أظهرت نتائج استبيان التقويم للنظام الاداري والبرنامج الحاسوبي ان النظام الاداري يحقق الغرض الذي أنشأ من أجله , والبرنامج الحاسوبي يمتلك الكفاءة والسهولة عند استخدامه من قبل المختصين في مجال تقييم واختيار العطاءات ويسهم في اختيار العطاء الامثل مما يساعد في رفع كفاءة المشروع المنفذ وتحقيق الغاية المرجوة من المشروع .

بالأضافة الى التوصل لمجموعة من المقترحات للبحوث المستقبيلة التي تسهم في زيادة كفاءة عملية تقييم واختيار العطاء الأمثل للمشاريع الانشائية .

-         وقد حصل الطالب على درجة الأمتياز على اطروحته بقرار اللجنة الممتحنة ... ألف ألف مبروك للجميع